Book Close
اختار
إجراءات السلامة والتعقيم الفعالة لضمان التمييز والطمأنينة في خدمات عمليات ونظام الفندق.

في يومنا هذا، أصبحت النظافة والتباعد الاجتماعي معايير مهمة وتشغل الرأي العام بسبب وياء كوفيد 19-. نقدم لكم “شذا الطمأنينة” (إجراءات السلامة والتعقيم الفعالة لضمان التمييز والطمأنينة في خدمات عمليات ونظام الفندق). صمم هذا البرنامج لتطبيق إجراءات السلامة والتعقيم والتباعد الاجتماعي ويهدف الى تشغيل عمليات إدارة الفنادق يومياً بمجرد استئناف افتتاحها ويطبق حالاً في الفنادق المفتوحة من قبل.

 

شذا الطمأنينة (إجراءات السلامة والتعقيم الفعالة لضمان التمييز والطمأنينة في خدمات عمليات ونظام الفندق) هو برنامج مدمج مع معايير التشغيل الحالية لفنادق شذا. تم اعداده وتصميمه استناداً الى الوقائع المتعلقة بوباء كوفيد-19 وبالتالي فهو مصمم لحماية وسلامة ضيوف وموظفين الفندق.

في يومنا هذا، أصبحت النظافة والتباعد الاجتماعي والتعقيم معايير مهمة يجب الالتزام بها بسبب وباء كوفيد-19. لذلك نقدم لكم “شذا الطمأنينة”. البرنامج الذي صممناه لتطبيق الإجراءات الكاملة بما يتناسب مع هذه المعايير. ويضمن برنامج “شذا الطمأنينة” تطوير عمليات التشغيل الإدارية في فنادق شذا وفنادق مسك من شذا لتحقيق أعلى درجات الحماية بمجرد استئناف افتتاحها ويطبق حالياً في الفنادق المفتوحة من قبل.

 

شذا الطمأنينة هو برنامج تم طرحه في جميع فنادقنا ويغطي بشكل كبير كل التفاصيل المتعلقة بالحفاظ على بيئة الفندق وضمان النظافة والتعقيم سواء في مناطق استقبال الضيوف او في قلب الفندق. من بعض الإجراءات الأكثر أهمية التي نقوم بها في هذا البرنامج:

 

  • إجراء فحص درجة الحرارة لكل ضيف عند الوصول
  • التأكد من تعبئة الزوار لتصريح عدم الاصابة بفيروس كورونا
  • تطبيق إجراءات التنظيف والتعقيم المكثف للغرف
  • تجنب التفاعل الشخصي بين فريق التدبير المنزلي وضيوف الفندق أثناء الإقامة
  • إعطاء الوقت الكافي لتنظيف الغرف قبل طرحها لضيوف الفندق مرة أخرى
  • تقديم معدات الحماية الشخصية والأقنعة والمعقمات لزوار الفندق
  • الحرص على وجود مسافة كافية بين المقاعد في الردهة والمطاعم
  • تسجيل وجدولة وتطبيق إجراءات الوصول المسبق لتخفيف التفاعل والاختلاط بين العاملين والزوار والضيوف في الفندق
  • إعادة تصميم غرف الطعام لتتناسب مع معايير التباعد الاجتماعي

 

* سيتم إجراء تحديثات للبرنامج باستمرار كلما توافرت معلومات أكثر